أهلاْ بكم فى واقعى :)

rss

الجمعة، يوليو 30، 2010

لو أطعمنا أنفسنا هذا لما خرجت السمكة .


 السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
انهارده قصه مهمه اوى اوى  يارب كلنا نتعلم منها

قصة جميله ذات معان رائعه


هذه قصة جميله ذات معان رائعة وردت عن أحمد بن مسكين وهو أحد كبار التابعين

كان في البلدة رجل اسمه أبو نصر الصياد يعيش مع زوجته وابنه في فقر شديد مدقع
وفي احد الأيام وبينما هو يمشى في الطريق مهموما مغموما ً حيث زوجته وابنه يبكيان من الجوع
مر على شيخ من علماء المسلمين وهو "أحمد بن مسكين" وقال له أنا متعب فقال له اتبعني إلى البحر

فذهبا إلى البحر، وقال له صلي ركعتين فصل ى ثم قال له قل بسم الله فقال بسم الله. .. ثم رمى
الشبكة فخرجت بسمكة عظيمة.

قال له بعها واشتر طعاماً لأهلك ، فذهب وباعها في السوق واشترى فطيرتين إحداهما باللحم
والأخرى بالحلوى وقرر أن يذهب ليطعم الشيخ منها فذهب إلى الشيخ وأعطاه فطيرة
فقال له الشيخ لو أطعمنا أنفسنا هذا ما خرجت السمكة

أي أن الشيخ كان يفعل الخير للخير، ولم يكن ينتظر له ثمناً، ثم رد الفطيرة إلى الرجل
وقال له خذها أنت وعيالك

وفي الطريق إلى بيته قابل امرأة تبكي من الجوع ومعها طفلها، فنظرا إلى الفطيرتين في يده
وقال في نفسه هذه المرأة وابنها مثل زوجتي وابني يتضوران جوعاً فماذا افعل ؟
ونظر إلى عيني المرأة فلم يحتمل رؤية الدموع فيها، فقال لها خذي الفطيرتين
فابتهج وجهها وابتسم ابنها فرحاً.. وعاد يحمل الهم فكيف سيطعم امرأته وابنه ؟

وبينما هو يسير مهموما سمع رجلاً ينادي من يدل على أبو نصر الصياد؟
فدله الناس على الرجل.. فقال له إن أباك كان قد أقرضني مالاً منذ عشرين سنة ثم مات
ولم أستدل عليه ، خذ يا بني هذه الثلاثين ألف درهم مال أبيك .



يقول أبو نصر الصياد
وتحولت إلى أغنى الناس و صارت عندي بيوت وتجارة وصرت أتصدق بالألف درهم في المرة


الواحدة لأشكر الله
ومرت الأيام وأنا أكثر من الصدقات حتى أعجبتني نفسي

وفي ليلة من الليالي رأيت في المنام أن الميزان قد وضع وينادي مناد أبو نصر الصياد هلم لوزن


حسناتك وسيئاتك ، فوضعت حسناتي ووضعت سيئاتي، فرجحت السيئات


فقلت أين الأموال التي تصدقت بها ؟ فوضعت الأموال، فإذا تحت كل ألف درهم شهوة نفس
أو إعجاب بنفس كأنها لفافة من القطن لا تساوي شيئاً، ورجحت السيئات


وبكيت وقلت ما النجاة
وأسمع المنادي يقول هل بقى له من شيء ؟


فأسمع الملك يقول: نعم بقت له رقاقتان فتوضع الرقاقتان (الفطيرتين) في كفه الحسنات فتهبط
كفة الحسنات حتى تساوت مع كفة السيئات.
فخفت وأسمع المنادي يقول: هل بقى له من شيء؟ فأسمع الملك يقول: بقى له شيء


فقلت: ما هو؟ فقيل له: دموع المرأة حين أعطيت لها الرقاقتين (الفطيرتين) فوضعت الدموع
فإذا بها كحجر فثقلت كفة الحسنات، ففرحت فأسمع المنادي يقول: هل بقى له من شيء؟


فقيل: نعم ابتسامة الطفل الصغير حين أعطيت له الرقاقتين وترجح و ترجح وترجح كفة الحسنات
وأسمع المنادي يقول: لقد نجا لقد نجا
فاستيقظت من النوم فزعا أقول: لو أطعمنا أنفسنا هذا لما خرجت السمكة .

أخي الحبيب
افعل الخير وأكثر منه ولا تخف ولكن اجعل عملك دائما خالصا لوجه الله تعالى


إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى


نسأل الله حسن العمل وحسن الخاتمة . اللهم امين



 وهنا قصتنا خلصت وزى ماتعودنا مع اىقصه 
 نفكر فى المعنى بس ومنسالش حقيقى ولا خيال


 اوعى حد ينسى يصلى على اشرف الخلق سيدنا محمد عليه افضل الصلاه والسلام

هناك 20 تعليقًا:

mrmr يقول...

مش مهم ابدا اذا كانت القصه حقيقه ولا خيال
المهم نعرف ان الرب يجازى كل واحد كواحد حسب اعماله
وان لا تعرف شمالك ما فعلته يمينك
فالعطاء لابد ان يكون فى الخفاء
لكى تحسب لك لا عليك فالصدقه سوف ترد اليك بعشره اضعاف فالرب لا يبات مديون ابدا
مرسى يا قمر
قصه جميله ولها معنى قيم وعظيم
ربنا يعطينا ان نمد يد المساعده بدون افتخار او عظمه او تباهى لكى تجازينا الله عنها خير

ربنا يسعدك ويفرح قلبك

العيسوى الصغير يقول...

قصة حلوة

بنت الاسلام يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما شاء الله

قصة جميلة وفيها عبرة

أسأل الله ان يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه

وجزاكم الله خيرا

عمرو يسرى يقول...

جميله جدا القصه والمعنى مليان بالعبره
وجزاكم الله خيرا

الحب الجميل يقول...

قصه جميله ذات معنى أجمل
كل سنه وانتى طيبه
دمتى فى حفظ الرحمن

أم الخــلـود يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

بارك الله فيك أختي في الله على هذه القصة الرائعة فعلا والتي توضح لنا أن الدنيا بكل هيلمانها لا تسوى سوى حسنة صادقة خرجت لله في ليل أظلم ..

جزاك الله خير الجزاء وجعلها الله في ميزان حسناتك اللهم آمين

ساسو يقول...

قصه في منهي الجمال
بجد مدونتك جميله جدا
جزاكي الله كل خير يا قمرايا

كلمات من نور يقول...

جزاكي الله خيرا يا فتاتي...قصة معبرة

re7ab.sale7 يقول...

السلام عليكم
دي اول زيارة
وشكرا لزيارتك مدونتي المتواضعة
عجبتني جدا الحكاية وساء كانت حقيقية ام لا فيكفي ان بها من المعاني الدينية والانسانية يجعلنا نتدبر ونتفكر
فالصدقة ليس لها ان تخرجها فقط ولكن عليها وبها اشياء اخري نجهلها للاسف
شكرا ليك وجزاك الله خيرا لما تكتبيه

BNT ELISLAM يقول...

الى مرمر حبيبت قلبى


فعلا كلواحد بعمله
رايك عجبنى كتير


تقبلى تحياتى

BNT ELISLAM يقول...

الى العسوى الصغير
منورنى والله
ويارب دايما

BNT ELISLAM يقول...

الى بنت الالسلام انتى منوره المدونه والله بحب اسمك اوى


امين يارب يجعلنا ممن يستمعون القول ويتبعون احسنه
يارب دايما

BNT ELISLAM يقول...

الى الحب الجميل
انتى اكمل من كل شىء مرسى على مروك العطر



تحياتى لك فتقبليها

BNT ELISLAM يقول...

الى ام الخلود
ماشاء الله على دعواتك
وربنا يجزيكى مثل ما جزى كل من احسن عمله

ربنا يباركى فيك ويحبك كمان وكمان

يارب دايما منورانى

BNT ELISLAM يقول...

الى كلمات من نور
اهلا بيكى قليل من الكلام افضل من الكثير فهى معبره
ربنا يجزيكى خير يارب

BNT ELISLAM يقول...

عمرو يسرى
اهلا بيكى ويارب تنورنى على طول

BNT ELISLAM يقول...

الى ساسو

منورانى وردك هو الى فى نتهى الجمال
تسلمى ياقمرى

BNT ELISLAM يقول...

رحاب صلاح
اهلا بيكى وردك كتير عجبنى


يارب تنورينى دايما ومش تكون اخر مره ويفضلل موجود الود بينا وشرفتى المدونه كلها

Noha Saleh يقول...

القصة حلوة اوى
لو كل واحد معاه عشرة جنيه واستغنى عن جنيه واحد كانت اتحلت مشاكل ناس كتير
انما الناس بتصرف فلوسها فى اى كلام وتيجى عند المحتاج وتستخسر

Noha Saleh يقول...

مدونتك حلوة اوى على فكرة